الاثنين، 29 ديسمبر، 2008

حرقة دم زادت من اول امتحان


كل سنة وانتوا طيبين بمناسبة العام الهجري الجديد واقتراب العام الميلادي وربنا يتولانا برحمته في السنة الجديدة

في وسط الأحداث اللي تحرق الدم اللي عايشين فيها جاية الامتحانات تحرق دمنا اكتر

انا متأكده ان الامتحانات هتيجي صعبة اشمعنا هي يعني اللي مش هتنكد علينا

امتحاناتي هتبدأ من بكرة ان شاء الله وعندي مادة غلسة اسمها النقد criticism ومتأكده ان الامتحان هيجي صعب زي السنين اللي فاتت
ربنا يسهل ادعولي وان شاء الله البوست ده هيكون يومياتي في الامتحانات اللي ربنا يخلف ظني وتكون يوميات لطيفة
واليوميات هتبدأ من بكرة ان شاء الله
----------------------------------------------------------------
النهاردة 30/12/2008 زي ما توقعت حصل
اول امتحان جه طويل جدا وصعب جدا جدا وجه من أسخف جزء في المنهج
وملحقتش أحل كل الأسئلة
منك لله يا اللي حطيت الامتحان
وكمان رحت اللجنة متأخره علشان كان في مظاهرات والامن كان قافل الطريق وافتكرت كلام للفنان عادل امام في فيلم مورجان احمد مورجان : وهنا بقى نعمل شارع علشان الطلبة لما تحب تعمل مظاهرات ونجيب كام كاوتش محروق وكام واحد من الكلية يمثلوا دور الأمن
حسيت بكده والأمن قافل الطرق والدنيا زحمة ومش عارفة اوصل للكلية
اوكي احنا متعاطفين مع غزة وزعلانين من اللي بيحصل لكن يا ترى الحل في المظاهرات اللي بتوقف الطريق؟؟
كانت هتنفع بإيه المظاهرات لما تعطل واحد عن الامتحان او تعطل مريض انه يوصل للمستشفى او تعطل حد رايح ينقذ اي حاجة
المظاهرات النهاردة بالنسبة لي كانت عاملة زي الزار اللي بشوفه في الافلام العربي مجرد حاجة بتطلع غضب الناس لكن ملهاش لازمة من وجهة نظري
غير انها بتبوظ المرور وبتملا الدنيا لجان وعربيات مصفحة وحاجات غريبة
---------------------------------------------------------

الثلاثاء، 23 ديسمبر، 2008

نورتي حياتي تاني يا أنتيمتي الغالية

امبارح رحت استقبلت انتيمتي حبيبتي من المطار القديم اللي مطلعش قديم واضحك علينا يا رجالة المطار القديم مبقاش قديم والمطار الجديد مبقاش جديد (حد فهم حاجة) اللي راح المطار قريب هيكتشف ان المطار القديم اتغير وبقى حاجة تانيه بقى مطار استايل وصالة 3 لسه مفتوحة من اسبوع بجد المطار امبارح كان شكله تحفه وصورته صورتين ولقيت الناس كلها بتبصلي وبيقولوا بعيونهم ايه الهبل ده حد يصور المطار او بيقولو ناس رايقة لكن معلش كله يهون علشان خاطر أحلى عيون (انتوا طبعا مش انتوا بتقرؤا بلوجي يبقى انتوا اكيد في مصر :)



دي الصورة الأولى واحنا داخلين صالة 3 ولا مطار اروبا





ودي الصورة التانيه من صالة 3 وانا بنتظر صحبتي الانتيخ

وأقولكو سر بس اوعو حد يقوله ويفتن عليا

انا كان نفسي الاقي حد من المدونين اللي بيزورا مدونتي في المطار ويكونوا جايين صدفة



اما بالنسبة للمطار الجديد اللي بالنسبة للمطار ده موقف ميكروباص فأنا كنت مصوراه من كام شهر لما رجعنا من عمان
وهو ده المطار اللي بنسافر وبنيجي عليه دايما
واخترت لكم صورة للمطار من بره علشان تعملوا مقارنة بس بين المطار القديم ومش قديم وبين المطار الجديد ومش جديد


الجو امبارح كان برد فظيع وصحبتي حبيبتي عملت لفتة لطيفة خلتني فرحانة جدا كلمتني والطيارة لسه بتتحرك في المطار
وسمعت صوت الطيارة وهي بتتحرك وكأني كنت معاها وفضلت مستنية صبحتي نص ساعة بعد مكالمتها وقعدت على الكراسي اللي هناك وببص على الركاب اللي راجعين من السفر وفي زحمة كبيرة جدا ولقيت بجد ومن غير مجاملة قمر نور المطار وفضلت اقول معقول صحبتي وانا مش مصدقة عنيا انها اخيرا في مصر كأن غيابها كان حلم طويل ومش عايز يخلص مع انها سافرت أأقل من شهر
واخيرا قمت وسلمت عليها وكنت حاسة اني في حلم جميل مش مصدقة انه الحمد لله اتحقق


أحسن حاجة في الدنيا الحب والأخوة في الله
بتحب حد لأنك بتحبه مش منتظر منه مقابل وبتلاقي ان حبك ده مش بيضيع لكن بتحس بحب غير مشروط
والحب والصداقة النقية بالشكل ده بقت نادرة جدا اليومين دول فالحمد لله ان ربنا رزقني بصديقتي انتيمتي وصديقاتي كلهم اللي بحبهم كلهم في الله
ربنا يحفظ كل اهلنا اللي بنحبهم واحبائنا واصدقائنا أمين يا رب العالمين

الأحد، 21 ديسمبر، 2008

يا ساعة بالوقت اجري


يا ساعة بالوقت اجري(لغاية بكرة بس) خلي الحبيب يجي بدري

وبعد كده اوعي تجري علشان نلحق نذاكر قبل الامتحانات

انا فرحاااااااانه وحاسة اني طايرة في السما (وده احساس كنت مفتقداه جدا)

صحبتي الانتيخ راجعة من السفر بكرة ان شاء الله (ربنا يحفظها وترجع بالسلامة) ده غير اني هروح استقبلها في المطار يعني هسافر :)

وانا بحب السفر خصوصا اليومين دول علشان اخرج من الموود الغريب بتاع خنقة المذاكرة والابطال اللي كلهم بينتحروا او بيتقتلوا في الروايات اللي بندرسها

ياااااااااه اد ايه وحشتيني يا صبحتي ربنا ميحرمنيش منك ابدا

الخميس، 18 ديسمبر، 2008

رومانسية حزينة وفاض بيا

كفاك تلعب دور العاشقين معي وتنتقي كلمات لست تعنيها
كم اخترعت مكاتيباً سترسلها واسعدتني ورود سوف تهديها
وكم ذهبت لوعد لا وجود له
وكم حلمت بأثواب سأشريها
وكم تمنيت لو للرقص تطلبني وحيرتني ذراعي اين القيها؟
نزار قباني
***********************************
اسفة اني مش برد على التعليقات في المدونة لكن والله انا متابعاها كويس ومخلصة رصيدي على النت من الموبايل وبفرح جدا لما بلاقي تعليق جديد وطبعا مازال النت فاصل عندي بس ان شاء الله هرد على كل التعليقات في يوم من الايام :) اول لما النت يرجع ان شاء الله

**************************
متشكرة جدا لكل المدونين الرائعين اللي بيسيبوا تعليقات وانا متابعه مدوناتكم لكن مفيش وقت اني اسيب تعليقات
وحشتوني وادعولي علشان انا بدأت الامتحانات الشفوي ولسه اسبوع عالفاينل وانا مرعوبة عااااااااا

الاثنين، 15 ديسمبر، 2008

شوز ورى شوز

كان يا مكان في قديم الزمان وايام لما كان عندي بتنجان حضرت حفلة من حفلات واحد فنان واسمه هشام عباس
والحفلة دي مكنتش في مصر المهم الحفلة كانت عالبحر ففي نص الحفلة طلع شاب من وسط الجمهور ورمى هشام بالرمل في عينيه وقال له الغنا حرام وفي ثانية اتجمع الامن حوالين الشاب وطحنوه من الضرب وهشام اتكلم كلمتين وغنى اغنيتين وطلع في حماية مشددة من الشرطة وروح في عربية الشرطة كمان والشاب اتنفخ طبعا
طب ليه بقول الكلام ده علشان امبارح كنت نايمة وصحيت على خبر انهم ضربوا بوش بالشوزات (جمع شوز) فكنت متخيلة ان عراقيين اتلموا حواليه وضربوا بكذا شوز وبعدين فتحت المدونة بتاعتي ولقيت مدونات اتكلمت عن الموضوع فقلت ادخل عاليوتيوب واشوف ايه اللي حصل لقيت صحفي واسمه منتظر الزايدي مراسل قناة البغدادية رمى بوش بالشوز وياريته جه فيه لكن بوش اخد الموضوع بهزار علشان صورته متتهزش وده اللي فهمته من الفيديو اللي ع اليوتيوب واتأكدت من ظني تاني يوم لما شوفت قناة الحياة

المهم مطرب اترمى عليه رمل فاللي رمى عليه رمل اتضرب واتنفخ ما بالنا برئيس اترمى عليه شوز وده مش أي رئيس ده امريكاني
الله يكون في عونك يا منتظر اكيد هيموتوه خلية خلية علشان يعذبوه

الجمعة، 12 ديسمبر، 2008

الطلاسم بااااااااااطل باااااااااطل


ملحوظة متابعة البوست ده واللي قبله

صحيت من عز نومي على رنات صحباتي الله يجازيهم وعلى ضميري اللي كل شوية بيئنبني ويقوللي عندك 7شيتات و2 اسينمنت ومعملتيش الا واحد يتيم منهم من زماااااااااان
كان عندك اجازة اسبووووووووع
انا : يا ضميري يا حبيبي دي مش شيتات دي طلاااااسم وانا مش بفهم في السحر يا عم الحج
ضميري : سحر مين حد قالك تطلعي حمامة من الحلة ده كام شيت يعني هو حلهم حاجة صعبة لما انتوا مش اد الكليات بتدخلوها ليه
انا : كليات مين يا عم الحج صلي على النبي هو اللي احنا فيها دي كلية دي كابوس
ضميري : ايوة ما هي حجة اللي مش بيحب يذاكر مسح السبورة
انا : نعم تقصد مين
ضميري : ولا حاجة ربنا يوفقك
انا : شكرا اميـــــــــــن يسمع منك ربنا يخويا انا واللي زيي
وبعد كلمات ضميري قضيت الليل بطوله ببص للشيتات واسيبها وابص للتلفزيون ثم للنت ثم للكتاب 5 ثواني ثم احط الشيتات في الفايل file وارميها عالمكتب وانسى الشيتات
واهو فات اسبوع على ده الحال واهو جه يوم الجمعه اللي كل الشيتات والواجبات اتراكمت عليا فيه عاااااااااااااا
طبعا مش عارفة انام علشان قضيت الاسبوع نوم وحان وقت المسؤلية قولت اشغل موسيقى هادية تريح اعصابي وانا بذاكر اخترت السيديهات وانها تشتغل ابداااااا مش عايزة تشتغل
وبعد نص ساعة اخيرا اشتغلت وبفتح اول شيت وبقول بسم الله الرحمن الرحيم لقيت السؤال خير اللهم اجعله خير بيقوللي :
حللي شخصية البطل نفسويا وتأثير الاماكن ومشاعر الاشخاص اللي كانوا معاه عليه وحللي نفسية مراته ونفسية عياله ونفسية الاشخاص اللي اتأثر بيهم وازاي ده اثر في جو القصة مع الاستشهاد بنصوص من الرواية ؟؟؟؟؟؟
طبعا الكلام ده كله بالعنجليزي والمطلوب اني احلل شخصيات الناس دي كلها وانا والله بريئة يا بيه ولا عمري شفت الناس دي ولا عارفاهم وبعدين احللهم ليه هو انا لا سمح الله دكتورة تحاليل ولا دكتورة نفسوية وبعدين دي نميمة وانا لاااااا اقبل :) بجد ايه الكلاكيع دي ولسه ده اول سؤال والبقية تأتي
وكمان لا بد ان اترجم علشان افهم اللي بكتبه عااااااااااااااااا

يا عيني يا عيني عالبنوتة
الشيتات بااااااطل بااااااااااطل
وكما يقول الاعلان
العربية اللي حيلتي باظت بااااااااااظت بااااااااااااظت
وجواز جود من اربيلا باااااااااااطل بااااااااااطل (ابطال الرواية) هما يتجوزوا واحنا ندفع تمن غلطتهم
عليك اللحمة بالبطاطس يا جود انتا واربيلا وسو بالمرة عااااااااااااا

الخميس، 11 ديسمبر، 2008


من بين كل الروايات اللي درسناها الترم ده انا متأثرة جدا برواية هاملت وخصوصا بشخصية اوفيليا Ophelia
البنوتة الرقيقة الطيبة المصدومة في حبها من هاملت اللي كان بيحبها جدا بس للأسف صارحها بحبه لما ماتت !!
ومن حبها ليه وتجاهله ليها اتجننت ووقعت في النهر وماتت وجنازتها كانت محزنة جدا
دايما اوفيليا بتيجي على بالي مع انها شخصية في رواية بس قلبي بيتكسر وبحس بحزن شديد عليها لما بقرأ الرواية او بذاكرها
الرواية كلها جميلة وتجيب احباط لأي حد يقرأها وكفاية ان كل ابطالها بيموتوا ما عدا هوراشيو صاحب هاملت الانتيخ
اللي هاملت بيقوله وهو بيموت
(معلش خليك في الحياة واستحمل انك تعيشها دي تضحيتك ليا علشان تحكي حكايتي !!) انا بقى عاملة زي هاملت رجل الاقوال اللي بيأجل كل حاجة في حياته
وزي اوفيليا الرومانسية اللي عايشة في عالم تاني
عارفة ان عندي امتحانات وبقول هذاكر ومش بذاكر عندي حالة من الاحباط والملل من الكلية والدكاترة والامتحانات
واستبحس الامتحانات بدأ معايا
مش عايزة كلام عتاب من أي حد عايزة بس تدعولي
سلام
-----------------------------------------
كلام جاديد : ساعات بتحس انك في وسط الضلمة واليأس تايه مش شايف حاجة ولا فاهم حاجة ومخنوق من كل حاجة
ويجي نور من بعيد مكنش في بالك انك تشوفه والنور ده ياخد بإيدك وينور ويدفي حياتك في البرد اللي احنا فيه ده :)
من شوية كنت بشوف قنوات التلفزيون ووقفت على قناة كايرو سينما وكان في فيلم هندي شوفت اخر مشاهد فيه
وكان بيتكلم على بنوتة مكنتش بتشوف ولا بتسمع ولا بتتكلم وذاكرت ونجحت واتخرجت من الكلية وكانت بتتكلم
يوم التخرج وبتقول التخرج ده اخد منكم (من الاشخاص العاديين) 20 سنة ( اللي انا مستكتراهم على الدراسة) لكن اخد مني 40 سنة
يااااااااااه ايه الصبر والارادة دي واحنا اللي ربنا سبحانه وتعالى انعم علينا بالسمع والبصر بس مع ذلك مخنوقين ومكتئبين ومش عارفين نذاكر خلينا نغير نفسنا وحياتنا ونذاكر بجد و نشتغل بجد في حياتنا ونخلي عندنا امل وتفاؤل ونفوق بقى من الاحباط وان شاء الله ربنا مش هيضيع تعبنا

الأربعاء، 3 ديسمبر، 2008

يا انا يا انتا



بعد المقدمة الطويلة عن اني مخنوقة ومضايقة من حاجات كتير اهمها النفاااااااااق اللي الناس بقت فيه بدليل ان لما بركب فوفو (عربيتي المتواضعة)
بيتريقو عليها وبيضايقوني لكن لما بسوق عربية بابا بحس بنفاق من نوع تاني ونظرات حقد لكن كلمات من وجهة نظرهم كويسة (كلام عيونهم غير كلام لسانهم)
ده ميمنعش ان في ناس طيبين وراقيين بس انا مخنوقة وبفضفض يمكن مكونش انا لوحدي اللي حاسة بكده (حد فهم حاجة؟؟)
وبعد الغم ده نغير الموضوع
النهارده تغلبت على ضيقي من الكلية ورحت الكلية وكان عندي صراع اخد التطعيم ولا لأ وخصوصا ان كان اخر يوم للتطعيم في الكلية النهارده وعديت ع المكان اللي بيقعدوا فيه الكتيبة البيضا والزرقا (الممرضات الفاتنات) وملقيتهمش
(احسن برضه) واتحسم الصراع جوايا وحسيت اني مزقططة وفكرة(لالا للتطعيم لا لا لا لا)بتاعتي انتصرت ومش هاخد تطعيم في الكلية كفاية بقى تطعيمات مكانوش بيقولولنا بتاعت ايه اصلا في المراحل الدراسية قبل الكلية
وطلعت المحاضرة لقيت الضاكتورة بتخلص في المنهج وبتقولنا كل سنة وانتوا طيبين
طب ما تبقي انتي طيبة وتدينا تقديرات وبلاش الامتحانات الفظيعة بتاااااااااعتك (والله مليش نفس ابص في الكتاب بتاع مادتها لاني عارفة التقدير اللي هاخده مهما ذاكرت فراكنة مادتها عالرف)المهم نزلت من المدرج وسمعت اعلان ضحكني في وسط رخامة الكلية : ( على الطلبة اللي مأخدوش تتعيم (تطعيم) الحزبة (الحصبة) سرعة التواجه والمرواح للمكتبة علشان ياخدوا التتعيم (التطعيم) ) فضلت افكر شوية يعني ايه حزبة وتتعيم بس فهمت في الاخر :)
وزميلاتي الحلوين كل ما اسأل واحدة اتطعمتي ولا لأ تقوللي بكل فخر وتباهي (طبعا اتطعمت) وكأنها بتقوللي (انا مصري وابويا مصري حضارة7000 سنة)
ويقولولي معقووووول متطعمتيش وكأني ارتكبت جرم شنيع وواحدة من زميلاتي اعرفها شكلا لقيتها دخلت في الحوار وبتقوللي ليدي متخافيش انا اخدت التطعيم وفضلت ساعتين اتألم بس
مش عارفة عرفت اسمي ازاي لكن طمنتني بصراحة :( واخدتني من ايدي وفجأه لقيتني قدام الممرضة وادبست في التطعيم وانا عندي فوبيا اصلا (محدش يقوللي فوبيا يعني انيميا الله يكرمكو)
فوبيا بشكل مبسط يعني ان الانسان يخاف من حاجة خوف شديد وبتوصل انه يغمن عليه لما يتعرض للشيء اللي خايف منه
والحمد لله الحمد لله اكتشفت ان مش عندي فوبيا من الحقن (مع اني زهقت الممرضة لغاية لما اخدت الحقنة) لكن اللي اكيد انه عندي فوبيا الدم عااااااااااااا (تبعا تبعا علشان انا رقيقة) وفعلا دراعي وجعني ساعتين بعد التطعيم مع ان الحقنة صغنونة خالص
واحساس ان الواحد يروح بمزاجه ياخد فيروس يدخله جسمه ده احساس مش حلو حتى ولو كان الفيروس ده مضعف او ميت بس برضه بيعمل دربكة في الجسم (التتعيم)
وبعدين كان علينا سيكشن والمعيدة الشوريرة زهقتنا وانا كل تفكيري في التطعيم وبفكر زي شخصيات شكسبير (السم يسري في جسدي اذن هو الرحيل الرحيـــــــــل الوداع يا كلية
احسن برضه هخلص منك هييييييييه)
ولا رحيل ولا حاجة واديني بكتب اهو

كل سنة وانتوا طيبين ومن الفتة مش مكتريين ماااااااااااااء

الاثنين، 1 ديسمبر، 2008

ليه ليه ليـــــــــــــــــــه؟؟؟!!!



ليه ليه ليه ليه ليييييييييييييه حظـــــي معاكي يا كليه كدااااااااا
في الامتحانات تفتكريني وفي عز الرحلات والحفلات بتنسيني
ولما وصلت تالتة خنقتيني وزهقتيــــــــــني وجننتيـــــــــني
لغاية لما خلاص قربتي تموتيني
روحي يا شيخة منك للـــه
يا كلية يا وحشة
********************


ماشي يا دنيا ماشي
عمالة بتجرحيني وعن احبابي بتبعديني
ومعنداني ولا مرة بتليني
بس عارفة ...
وحياة دموعي وسهر الليالي
وحياة قلبي اللي بتستضعفيه وبكل قوتك بتحاولي تموتيه
وحياة كل ثانية عشتها في حزن
وحياة كل الآمي وانيني
مش هستسلم خلاص تعبت م الاستسلام
مش هستسلم وايه تفيد الآلام
مش هستسلم لأني اتعودت
خلاص اتعودت على جرحك وغدرك وطعناتك المسمومة
*********************


امتحانات الفاينل بتاعت كليتنا الموقرة اتحددت يوم 30 من الشهر الحالي اللي هو شهر 12 يعني لسه باقي ع الامتحان 29 يوم بما فيهم يوم الامتحان ده غير الشفوي اللي كمان كام يوم والمفائجات الغير سارة (الامتحانات المفاجئة اللي الدكاترة بيفرسونا بيها)
اول مادة المفروض نمتحنها مش فاكرة فيها غير كلمتين وبس ((ان هذا النقد مضلل)) وقلقانه جدا ومع ذلك بمسك الكتاب 5 دقائق وابقى كده ذاكرت جدااااااااااااا
والغريب اني بحب القراءة جدا اليومين دول وبقرأ الكتب من الجلدة للجلدة زي مثلا كتاب مسرحية هاروت وماروت للكاتب :
علي أحمد باكثير
وكتاب حكايات غريبة بين السماء والأرض للكاتب محمد احسان عبد القدوس وبقرأ كتب تانيه كتير مش بكملها .

واني بحب القراءة ده معناه اني بقرأ اي حاجة الا كتب الكلية وانا عارفه ان ده تقصير مني بس حقيقي مش عارفه فيه ايه؟؟؟!!