الاثنين، 28 يوليو، 2008

شوية كلام















في مجمع الطيور
يا رب واحد ظلمنا في دنيتك واخد براءة
ازاي براءة طب والضحايا واللي غرقوا واللي راحوا
ايه اللي خلاهم يسافروا على مركبي
اهم راحوا مطرح ما راحوا
الفين تلاتة ماتوا مش مشكلة المهم ان باقي الطيور سليمة ومش حاسه بالمصيبة
مصيبة ايه
متقولوش مصيبة الطيور ماتوا شهداء وكمان عايزين تسجنوا اللي موتهم يادي العيبة
ده حتى عمل فيهم جميل كبير
هقولك ايه يا قاضي القضاة روح منك لله
وليك يوم هتقابل اعدل العادلين وهناخد حقنا من كل ظالم اجمعين
يوم الحساب والعدل فعلا
مش يوم زي ايامنا دايما بيستهان بالطيور المسلمين والمصريين
وحسبنا الله ونعم الوكيل
ده مش شعر بس كلام جه على بالي وربنا يكون في عون الطيور واهلهم


-----------------

توفي الى رحمة الله النهاردة المخرج العظيم : يوسف شاهين
من حوالي اسبوعين وهو كان بيعاني من deep comma او غيبوبة عميقة واجهزته الحيوية كانت شغاله على اجهزة العناية المركزة كنت حاسه ان الله يرحمه كان هيتوفى بس كنت بكذب نفسي بس ده مصير كل كائن حي وسبحان الله هو من له الدوام
اول مرة اعرف ان يوسف شاهين الله يرحمه كان مسيحي ومفرقش معايا ديانته ايه لأنه كان انسان بيعشق مصر ولأنه قدم فيلم من اروع افلامه الناصر صلاح الدين فيلم رجل عظيم من عظماء الإسلام وكفايه انه وصل الافلام المصرية للعالمية وعمل فيلم من اجمل افلامه فيلم المصير واتكلم فيه عن ابن خلدون المفكر الاسلامي خسارة مصر كبيرة جدا وخسارة السينما المصرية والعالمية أكبر رحم الله المخرج الرائع /يوسف شاهين واسكنه فسيح جناته وسيظل حبه واحترامه في قلوبنا الى ان نموت

-------------------
فندق جراند حياة رجع مرة تانيه لتقديم الخمور لكن حدد مكان تناول الخمور وهو البار لكن ممنوع تقديم الخمور في المطاعم او الغرف او اي مكان في الفندق على ان العائد بتاع المشروبات دي مش هيدخل في فلوس الفندق الأصلية بس برضه اهي خطوة ايجابيه برضه ويجب علينا احترامها

الجمعة، 18 يوليو، 2008

أرواح شوريرة وأشباح مريرة 2

بسم الله الرحمن الرحيم
النهاردة هكمل الجزء التاني واللي هحكيلكو فيه ايه الموقف الي حصل معايا وشبه المواقف اللي ذكرها الكتاب
بس في البداية ياريت نقرا الفاتحة على أرواح الناس اللي توفوا او استشهدوا في حادث مطروح
-----------------------------------------


في يوم من ذات الأيام وفي ليلة عادية من ذات الليالي برضه نمت وخير اللهم اجعله خير حلمت اني ماشية عالبحر
وع البحر في حديقة الحديقة دي فيها أشجار ونخيل والطبيعة هناك روووعة (رومانسية رومانسية مش أي حاجة)
وكان شكل البحر والحديقة جاديد عليا مشوفتوش ابدا قبل كده

المهم صحيت من النوم وأنا مستغربة وشكل البحر والحديقة في خيالي وقلت أكيد الحلم ده علشان ضغط الانطحانات والاستبحس اللي انا فيه وان نفسي اهرب من الانطحانات لمكان جميل كده فروحت هناك بأحلامي لكن كل شوية صورة البحر والحديقة تيجي على بالي

وفات عالحلم ده 3 شهور وكنت تقريبا نسيت الحلم ده لغاية لما في يوم سافرنا وكنا ماشيين في طريق عادي يعني شكله مش غريب بس أول مره نمشي فيه فأنا مأخدتش بالي من الطريق وركزت مع أغنية فيروز( بيقولو الحب )
وفأجه لقيت بابا بيقول الحديقة دي كذا وكذا انا بصيت عالحديقة ونطيت من مكاني وفضلت اقول باااااااااباااااااااا بجد بجد دي حديقة

بابا مستغرب: أيوة يا ليدي اومال انا كنت بقول ايه؟
(وانا في بالي وجدتوها وجدتوها) والله شوفتها هي دي بجد هي دي مستحيل هي ........

ماما : مالك يا ليدي في ايه بس

ليدي : هي الحديقة دي يا ماما والبحر ده شوفتهم من 3 شهور وحيروني مكنتش مصدقة انهم موجودين فعلا

بجد انا مش بهييس انا شوفت المكان ده في الحلم

بابا انا مش بهيييييييييس وبعد تكرار الكلام 3 مرات

بابا: ايه بهييس دي اتكلمي كويس (صراع الأجيال مع ان الجيل اللي قبلنا كان عنده كلامه ومفرداته الخاصة بيه برضه)

ليدي : كويس؟؟! اتكلم كويس ازاي يا بابا

بابا: يعني انا عارف ان السهر والنت خلاص سيح عقلك وخلى السلوك تضرب وتشيط عندك وحاجة طبيعية انك تقولي كده

ليدي : (انا في سري وانا بقول الدنيا بتبقى حر ليه اهااااا علشان عقلي سااااح يا عيني عليك يا عقلي)

يا بابا انا في أجازة مفيش كلية عادي يعني لما اسهر واصحى من النوم براحتي

ماما : قال يعني ايام الكلية مبتسهريش

انا : ( طب اعمل ايه مش بعرف انام بالليل بحب الليل وهدوءه لما بقعد اكلم القمر والنجوم اللي بتنور في وسط الضلمه واتأمل في جمالهم سبحان الله خلق كل شيء فأبدع في خلقه وبالليل بيبقى الجو جميل ونسمة هوا جميله بتلاقيها عدت عليك صحت روحك وريحت بالك)

وبكده انتهى الحوار و خلص معاه موضوع حلمي الجميل اللي طلع حلم وعلم موجود في الواقع ومكنتش بهييس الحمد لله


يمكن كلنا تقريبا اتعرضنا لمواقف شبه الموقف ده يعني مثلا تبقى ماشي في الشارع وتحس انك مشيت في الشارع ده قبل كده مع انك اول مرة تشوفه , تبقى راكب تاكسي او ميكروباص وتحس ان موبايل السواق او الركاب هيرن وفعلا يرن

تبقى بتفكر في حد وفجأه تلاقيه بيتصل بيك او انتو الاتنين تتصلوا ببعض في نفس الوقت

مواقف كتيييييييير غريبة بتحصل في حياتنا وملهاش تفسير سبحان الله

كل حد هيقرأ البوست ياريت يقول موقف حصلله وانا هكمل الجزء التالت ان شاء الله اذا حكيتولي عن مواقف حصلتلكم





----------------------
كلام لا بد منه
مضطرة ابعد عن البلوج كام يوم علشان انا نفساوي وصحيا تعبانه جدا فياريت لو حد شاف الكلام ده يدعيلي
مكنتش اتمنى اني ابعد عن النت في بداية البلوج كده
الحمد لله على كل حال

-------------------------

تحديث لابد منه برضه هههههههههه

عدت الى ارض الواقع والحمد لله عرفت ان الدنيا كلها احزان والانسان المفروض يتغلب على الحزن وميخليش الأحزان تغلبه

متشكرة جدا ومفيش كلام ممكن يوفيهم حقهم :

بابايا لأنه ساعدني وخفف عني ووقف جنبي وحسيت بحنانه الكبير جدا الأيام اللي فاتت وقدرت اكمل في الحياة ويا رب مكونش سبب انه يزعل أو يضايق ابدا

مامتي خففت عني كتير ووقفت معايا واعطتني امل في الحياة

نيمو صاحبة مدونة ضي القمر وأيام زمان كلمتها لما كنت مضايقة وساندتني جدا

كيكي : من أول لما شوفت كومنت ليها في بلوج من البلوجات كان نفسي اتعرف عليها وبجد انا فرحت جدا بدعائها ليا اللي الحمد لله ربنا استجابه

ربنا ميحرمنيش منكم ابدا يا رب

شكرا لأي حد مر من هنا ودعا لي جزاكم الله خيرا

السبت، 12 يوليو، 2008

أرواح شوريرة وأشباح مريرة


أخيرا خلصت قراءة كتاب أرواح وأشباح للكاتب الكبير : أنيس منصور

بجد الكتاب مفيد ومخيف في نفس ذات الوقت ومش عارفة ليه كنت مبحبش اقرأ الكتاب الا والدنيا ضلمه يمكن علشان احس اني في فيلم رعب نياهاهاها . وحصللي كذا موقف مخيف لما كنت بقرأ الكتاب مثلا اول يوم قرأته سمعت أصوات مخيفة وقولت أكيد دي تهيؤات من الكتاب قعدت أقرأ أية الكرسي وأيات من القرأن الكريم حسيت بإطمئنان وفورا طفيت الكمبيوتر ومكملتش قراءه ...

وفي يوم تاني كنت بقرأ في الكتاب وعايشه مع الاحداث ومرعوبة وطبعا الدنيا كانت ضلمه وانا حاطه الهدفون ومشغلاه على اغاني بصوت عالي علشان مسمعش أي صوت مخيف ومفيش فايده لقيت صوت بيشخط فيا لييييييييييييدي ليييييييييييييييييييييدي

شيلت الهيدفون وبصيت في كل الاوضه مش شايفه حاجه وقلت بأعلى صوت عندي ب بسم الله الرحمن الرحييييييم
ولقيت صوت بيقوللي بسم الله الرحمن الرحيم !!!؟؟؟ عرفت ان الصوت ده صوت باباتي وقلت لبابا : خضتني يا بابااااااااااااا
طبعا بابا اضايق مني يوميها وقاللي مش هتقرأي الكتاب ده تاني وابقي افتحي النور وشغلي السماعات مش الهدفون بدام انتي خوافه كده

المهم بعديها قرأت كذا في كذا كتاب تاني برضه شوية منهم للكاتب أنيس منصور وبرضه رجعت لكتاب أرواح وأشباح تاني ...

لاحظت أن معظم (الشبحات) يعني الأشباح بس مؤنثة (Female Ghosts) يعني الشبحة والشبحة والشبحة جمعها (الشبحات) اتعذبوا جدا

واتظلموا وكانوا ضحايا واحدة أخوها موتها والتانية جوزها قطعها نصفين والثالثة (ماري انطوانيت) ماتت بسبب الثورة الفرنسية (مقطوعة الرأس) والرابعة اتخنقت من أبوها ومن معاملته السيئة ليها فانتحرت وبعد كده ظهروا على شكل أشباح منها الرقيقة ومنها الشوريرة .

والغريب ان وأنا بقرأ الكتاب كنت بعيط كتير وساعات كنت بسرح في ولا حاجه وكنت بحس بحزن مش عارفة معناه يمكن حزن على الشبحات والأشباح واللي حصلهم في الدنيا

ومش ممكن أنكر ان أسلوب الكتاب كان رائع واني استفدت جدا منه وتنحت وازبهليت لما افتكرت حاجة حصلتلي قريب ومذكورة في الكتاب

صــــــــــ203ــــــ ((نعم كنت هنا من قبل))

والبوست الجاي ان شاء الله هتكلم عن الموقف اللي حصللي واللي شبه المواقف اللي مذكورة في الكتاب

الأربعاء، 2 يوليو، 2008

يا عمي أنا جاي أطلب اني امرمط وابهدل بنتك

بسم الله الرحمن الرحيم
المفروض ان الجواز قائم على المودة والرحمة لكن في بعض أو أغلب أو اكتر الأحيان
العريس عايز يتجوز علشان حد يخدمه (شوفتو التفكييييير) أو علشان يخلف بس!!
مثلا سألت احد الأصدقاء : انتا عايز تتجوز ليه؟؟ فقاللي بكل ثقة : عايز واحده تخدمني (يا نهار مطين بطين ومليان عواصف رعديه شماليه جنوبيه ) بقى عايز تتجوز علشان واحده تخدمك طب متجيب شغالة بقى تشتغل عندك وخلاص بلاها جواز بقى !!!
للأسف ده رأي معظم الشباب متخيلين انهم هيتجوزوا سوبر وومن (super woman)
هتقدر تطبخ وتكنس وتمسح وتغسل وتنظف البيت وتروقه وتظبطه وكمان تظبط للمحروس جوزها حياته بالاضافه الى انها تربي العيال وتعلمهم وهو يغير من عياله ومن اهتمامها بيهم وقبل كل ده لازم تبقى قمر 114 ( نجمة بتلعلع في البيت) أحلى من كل الشيطانات (شيطانات الإغراء) اللي بيظهروا في الكليبات ويطيروا عقل المتفرجين ويجننوا المتفرجات وطبعا المحروس بسلامته مش عارف ان دول وراهم طقم تجميل كامل وبيأخدوا ساعات كتير في التوضيب والبي كب وكوي الشعر وتلوينه ده غير البوتوكس والواحده منهم بتبقى منفوخه زي البلونه بس نقول ايه ما هما مش بيشوفو غير الصورة الجميله والاغراء وخلاص مش بيعرفوا الست دي خدت وقت اد ايه ولا كام حد عملها تجميل ولا دفعت فلوس اد ايه ما هو الراجل بيحب مراته تبقى جميله من غير ما يدفع حاجه
ولو الزوجه عملت كل حاجه وتزينت للمحروس جوزها بكل المتاح برضه مبتعجبوش وبيبص بره . بجد اكتر من مرة في الشارع او في اي مكان عام أشوف زوج ماشي مع زوجته وبيبص لغيرها أو واحد بيكلم خطيبته في التليفون وبيبص وبيسبل عنيه لغيرها
مش بقول ان كل الرجالة كده بس الأغلبية للأسف كده يمكن 1% بس على مستوى الرجالة مش كده
وأول ال1% دول رسول الله صلى الله عليه وسلم كان خيرا لأهله وكان بيساعد زوجاته في اعمال البيت وكان صلى الله عليه وسلم بيمازح زوجاته وبيداعبهم وعرفهم فعلا معنى المودة والرحمة والحب ليه كل زوج أو خطيب ميبقاش كده ؟ليه الحنيه معناها غايبة اوقات كتير عند الرجل ؟
وفي الأخر فرقة المصريين قالوها حكمة (( متحسبوش يا بنات ان الجواز راحه ومتزعلوش يا بنات لو قولنا بصراحة ان الجواز عمره عمره ما كان راااااااحه))
شوفتو بقى يا بنوتات العزوبية برضه ليها مميزات راحه من تعب القلب ده كله ولو لفترة مؤقته بس انتو بصو للموضوع بنظرة طفلة مش عايزة تكبر.