السبت، 29 مايو، 2010

كلام ميهمش حد - بوست طويل-


احساسي دلوقتي ان رجلي بتوجعني جدا ونفسي احطها في مية وملح زي ما بيقولو في التلفزيون علشان اعملها مخلل :)

الكام يوم اللي فاتو كانو وحشين اوي اووووووووووي يعني ، كنت بقعد في ركن على جنب في البيت والدنيا ضلمة وانا شايفة السما ومبطلش اعيط ، بس الحقيقة ان الواحد يعيط احسن بكتير من انه ميعرفش يعيط

حصلت حاجات كتير مش لطيفة مامتي وبابايا خاصموني والجو كان مغيم والغريب ان قبل الخصام ده بيوم كنت كاتبالهم ربنا يخليكو ليا .... الظاهر اننا اخدنا عين مصلتش عالنبي يلا الله يسامح اللي مصلاش عالنبي

الحاجة التانية قفلت باب الكتكوتة على ايدي بس اللي أتأثر اوي صباعي والغريب انه ورم وازرق مسافة ما طلعت البيت بس لحقته وحطيت عليه ميه ساقعه وبرغم كده كان الألم بشع مش عارفة ليه مبنتعلمش الاسعافات الأوليه علشان لو حصل حاجة زي دي لا قدر الله نعرف نعالجها ! حاولت انزل المستشفى بس كنت مرهقة لدرجة اني مقدرتش اتحرك من مكاني اساسا

حصلت حاجات تانية مش لطيفة بس دول ارخم حاجتين

النهاردة بقى مواويل علشان انزل الكلية اول مرة نسيت كتاب فطلعت جبته تاني وبعدين نسيت اللاب فطلعت جبته وبعدين بعدما وصلت الكلية اكتشفت اني نسيت البحث والكتاب في الشارع ههههههه اتجننت طبعا لأن الأطفال في المنطقة ممكن ياخدوا البحث اللي انا طالع عيني فيه ويعملوه مراكب وقراطيس :) ورجعت تاني والحمد لله لقيت الكتاب والبحث في مكانهم

وبعدين برغم اني كنت مستعجلة جدا ونازلة من البيت بدري الا اني اتعطلت بسبب الحاجات اللي كنت بنساها ولما رحت الكلية لقيت معظم سنة رابعه هناك وعلى ما عرفت اكلم الدكتر كانت الساعه بقت تلاتة :) وكمان مصححش البحث بتاعي اخده معاه والله اعلم هيجي تاني الكلية ولا لأ عااااااااااااا عااااااااااااا عاااااااااااااا
بس سألته على شوية حاجات في الامتحان وان شاء الله كل الأسئلة اللي لفتت نظري مش هتيجي نياهاهاهاهاهاها

كنت مضايقة اوي من حاجة اول الترم
دكتر أشرف بيشرح لنا بطريقة جديدة بيعرض لنا في المحاضرة ملفات باور بوينت وافلام عن كل حاجة بندرسها فقال لنا في الأول اللي عايز اي حاجة من الحاجات دي يجيب ميموري وياخدها او سي دي وعلى ما انا رحت كان الموضوع ده بقى FORBIDDEN ممنوع
لأن اللاب بتاعه اخد فيروسات كتير من الميموريهات والسيديهات اللي نقل عليها كانت متشرخة وبرضه بوظتله حاجات في اللاب فلما رحت اطلب منه الحاجات اللي بندرسها واخدت معايا الميموري رفض وقاللي ان الحل الوحيد اني ابعتله ميل وهو هيبعتلي ملفات الباور بوينت او الوورد قولتله يا دكتر لسه هتعمل اب لود وانا كمان عايزة الأفلام علشان افهم القصص اللي درسناها وتعب عليك وهتاخد وقت كبير في رفعها عالنت
قاللي افلام ايه انا مش هبعتلك كل حاجة طبعا وموافقش ابدا اني اخد اي حاجة عالميموري لأن احتمال كبير تكون متفيرسه ! - في حين ان في دكتر تاني كان بيدرس كورس ادارة اعمال وتسويق وقال يا جماعة اللي عايز اي حاجة من اللي بشرحها يقوللي وفعلا وديتله الميموري ونقل لي كل حاجة عاللاب عنده محاضرات تنمية بشرية وجداول وكتب كل حاجة وده دكتر من كلية تانية وبيدينا مجرد كورس يبقى الدكتر بتاعنا ميرضاش ينقلي معلومات شرحها - :(
يوميها روحت البيت وانا مضايقة جدا وكمان في بنوتات في المحاضرة كانوا بيضايقوني وبيردوا هما وبيأيدوا الدكتر في كلامه وبيحاولوا يتريقو على كلامي وكأني عدوتهم مش عارفه ليه
تاني يوم في محاضرة تانيه نفس جروب البنات رخمو عليا لكن واحدة منهم قالتلهم انتو بتضايقوها ليه دي رقيقة جدا :) انا رقيقة :)))
قالتلي انا اسمي سارة قولتلها شكرا يا سارة انتي الأرق قالتلي قولي اسمي تاني كده ايه الرقة دي قولت اكيد البنت دي عندها هسهس
وبنوتة تانية من نفس الجروب دافعت عني وباقي البنات اللي بيضايقوني ربنا انتقملي منهم وهما نفسهم خرجوا من المحاضرة مضايقين

المهم فاتت الأيام وراحت الأيام وعملت البحث بتاعي عن ليجيا ولقيت الفيلم بتاعها عالنت وضايقني جدا ان الفيلم لاسع منهم في مشاهد خارجة كتير بعكس القصة اللي مفيهاش اي حاجة من دي ، عملت للفيلم بريزنتيشن وحذفت حاجات كتير فيه ووقت البريزنتيشن معرفتش احكي القصة كويس :( وكمان حذفت المشاهد الخارجة وعملت الفيلم سبع أجزاء ويومها الدكتر مكنش جايب اللاب توب بتاعه فنقلت ليه الفيلم والبريزنتيشن ومن ذكائي الخارق نقلتله الفيلم الأصلي اومال ليه بقى قعدت 4 ساعات اظبط في الفيلم واخليه اجزاء ! ونقلتهم عالميموري بتاعته :) قولت للدكتر انقل لك الفيلم عالميموري يا دكتر ، عالميموري صح :) قاللي ايوة اللاب يتفيرس مفيش مشكلة :)
وبعدها قولت للدكتر اني عايزة الحاجات اللي درسناها الترم ده ووافق انه ينسخها لي على سي دي مع انه كان برضه معترض على السيديهات :) والنهاردة اخدت السي دي عليه كل حاجة درسناها ولا تتخيلوا اد ايه فرحانه ومزقططة بجد
كويس ان الواحد ميفقدش الأمل ويصر على اللي هو عايزه طالما حاجة كويسة

اول مرة من زمان اعمل خير ويتردلي خير - الحمد لله- دايما كنت بعمل خير واخد على دماغي في الأخر لكن النهاردة الوضع كان مختلف
في بنوتة قالتلي مش عارفة أسئلة الشيتات ولسه مشترتوش وعايزة تعرف الأسئلة وبعدين بكرة تبقى تشتريه فأنا كان معايا الشيتات قولتلها خديها وصوريها والبنوتة اتأخرت كتير وانا مستنياها ولا حياة لمن تنادي قولت بس اخدت الشيتات وخلعت وكل عام وانتم بخير وانا مش عارفاها اساسا المهم فضلت ادور عليها لغاية لما شوفتها وبعدين قولتلها بجد شيت الترجمة منيل بنيلة ومش عارفة أحله قالتلي فعلا مكلكع اوي المهم عرفنا الحلول بتاعت شيت الترجمة الحمد لله بعدما البنوتة صورت الشيتات يعني لولا انها صورتهم مكنتش لا انا ولا هي عرفنا الحلول والترجمة الصحيحة :)

الفترة اللي جاية هتبقى امتحانات هتبدأ بحبيب هارتي الفرنساوي ادعولي بقى من المعاميق الجوانيه اني انجح فيه بقى علشان كده كتير بقيت معيدة فيه سنتين ورى بعض نياهاهاهاها وبعدين السنة دي دكتورين اللي بيشرحوا المادة وكتابين يعني م الاخر 1000 فل مش 100

الخميس، 27 مايو، 2010

قررت تموت

كان دايما بيهددها انه هيسيبلها البيت ويمشي ومتشوفوش تاني

فضلت خايفة عليه وقلقانه ليالي كتير ودموعها على خدها وعنيها متورمين وقلبها بيدق بعنف

الحياة مش جنة في قربه لكن الحياة من غيره مخيفة

وفي أخر مرة قال لها انه هيسيبها قالتله بعينيها انا اللي هسيب الخوف عليك وكفاية لحد كده ، كفاية ضغطت على اعصابي كتير واستحملت تهديدك لو هتسيبني بإرادتك ف ده مكتوب ولو هتسيبني بالموت ف دي ارادة ربنا لكن مش معنى كده انك تهددني طول الوقت
مبقاش بينفع معايا التهديد وكلامك مبقاش يجيب معايا نتيجة

الوحدة خلاص اتعودت عليها وبقت صديقتي الوحيدة ، وطالما انت مش فاهمني ومش قادر تحتويني وطالما هنا وحدة وهناك وحدة
طلعت علبة اسبرين منوم وأخدتها كلها بهدوء واحدة ورى واحدة وكأنها بتودع الحياة ببطئ ، الثواني فاتت معاها سنين ، كتبتله رسالة علشان لو جه يقرأها وبعد ساعات كانت رحلت عن الدنيا كلها بهدوء

ولما جه يقرأ الرسالة لقى مكتوب فيها

سيبتلك الدنيا كلها

انت اللي وصلتني لكده

متلومش غير نفسك

الأربعاء، 26 مايو، 2010

كراكيب


يا قلبي مالك مهزوم

ومالك يا سما متكدرة

صاحية الصبح زعلانة ومكشرة

ومالك يا دنيا لونك حزين؟

مش لسه في ناس طيبين

ولا احنا بين الوجوه تايهين

حلمنا هناك وسط الضباب

زي طفل وليد لسه مش شايف

حلمنا جوه قلوبنا بيصرخ وبيبكي وبيصلي

بيتألم وسط الشموع والبخور والوحدة

الروح ماشية وسط السحاب

والقلب ماله مدفون في التراب

22/5/2010

الأحد، 23 مايو، 2010

مشربتش من نيلها ؟!


ع الهامش :بابا
وماما ربنا يخليكوا ليا ، انتوا أغلى ناس في حياتي
بحبكم جدا

------------------------------------------------------
امبارح كان عندنا أخر محاضرة في الأدب الأمريكي ، المحاضرة جزء منها كان بيتكلم عن مسرحية اسمها thirst العطش لأونيل ، المسرحية رائعة وبتنتمي للمدرسة التعبيرية زي السيريالية في الرسم يعني الكلام المكتوب مقصود بيه حاجات تانيه
المسرحية بإختصار بتحكي عن حياة 3 ناجين من سفينة Titanic على قارب نجاة – رجل وراقصة ورجل أسود -
وحواليهم أسماك القرش ، ومأكلوش من شهور وعطشانين جدا والجو حر جدا ومفيش أي حاجة تحميهم من الحرارة وكمان ال3 لابسين لبس سهرة أسود فبيمتص الشمس أكتر
وفات يوم والتاني وهما بيعانوا من شدة العطش أكتر وم
ن الجو ومع ان حواليهم مية كتير لكن مالحة ميقدروش يشربوا منها وكل يوم بيفوت بيبدأوا يضعفوا ويتخانقوا وفي الأخر بيموتوا من شدة العطش
- مش عارفة هيمثلوا المسرحية ازاي عالمسرح وهيجيبوا البحر وأسماك القرش منين بس مش موضوعنا المؤلف عايز كده- وانا في المحاضرة حسيت بالعطش جدااااااا جدااااااااا جدااااااا

طبعا كلنا أو معظمنا عارفين ان دول منبع النيل عملوا اتفاقية انهم يعملوا اللي عايزينه في مية النيل يبنوا سدود ، يعملوا مشروعات عليه ياخدوه كله ويصبوه في ازايز ويبيعوه او يمنعوه عن دول المجرى والمصب ملناش فيه
النيل نيلهم لواحدهم لأنهم المنبع !!!


يعني
ممكن في يوم نعطش ومنلاقيش ولا نقطة مية !
وبعدين احنا مستحملين دول المنبع بكل التلوث اللي بيعملوه في النيل وساكتين يجو هما ويمنعوه عننا
طيب تعالوا نفكر شوية لو فعلا النيل لا قدر الله نشف

- المصانع هتقفل لأنهم مش هيلاقوا مكان يرموا فيه مخلفاتهم :)

- كورنيش النيل هيبقى اسمه كورنيش الطين

- مش هيبقى الحبيبة اتنين اتنين عالنيل


- هتختفي مصطلحات منيل بنيلة وجتك ستين نيلة لأن أصلا مفيش نيل


- مصر مش هتبقى هبة ولا حتى مروة النيل

- مش هنعرف نغني مشربتش من نيلها :(

- مش هنقول اللي يشرب من نيلها لااااااااازم يعيى
قصدي لازم يرجعلها

- هتكتر كلمة نشفت ريقي وهتكتر كلمة اشرب من البحر


يعني احنا مستحملين النيل بكل الكلور اللي فيه على ما بيوصل لنا للبيت ، بكل تلوثه ، الخ
وفي الأخر كمان مش هيبقى موجود

نتكلم جد شوية لو حصل فعلا جفاف للنيل ده معناه هلاك لأننا في مصر برغم ان عندنا بحر احمر وبحر أبيض
لكن مش هنعمل مصانع تحلية مياه ، هيفكروا 100 سنة الاول نكون بقينا في خبر كان
ولو مفيش مية مش هيبقى في زراعة ولو مفيش زراعة الثروة الحيوانية هتموت والصناعات المرتبطة بيها هتتلاشى زي صناعات الألبان بأنواعها والعصاير والخضروات والفواكه واللحوم يعني هيبقى عطش وجوع كمان ! ده غير الأمراض اللي ممكن تحصل نتيجة لإختفاء المياه في ظروف غامضة

يارب ميوصلش بينا الحال للعطش اللي كان في قصة أونيل مش هيبقى عطش نفسي ان الناس اتغيرت وبقو عاملين زي المية المالحة اللي ملهاش لازمة وكمان عطش حقيقي

ولو مشربتش من نيلها ألحق أشرب منه بقى علشان محدش عارف بكرة في ايه :(

الخميس، 20 مايو، 2010

صباح مش عادي


نزلت من البيت لقيت الكتكوتة مش مضبوطة ومش عايزة تتحرك من مكانها ، قلت مش مشكلة صباح الفل انا أصلا عايزة أمشي ، مشيت شوية وبعدين أخدت تاكسي وصلت للكورس لقيته اتلغى :) قلت برضه بتحصل مش مشكلة وايه يعني ، رحت اشتري كارت موبايل ملقيتش :) بس الحقيقة كان في راجل طيب جدا في المحل فكرني بجدي الله يرحمه سألته عن تحويل الخط لفاتورة وكأنه ما صدق ان حد يدخل المحل علشان يدردش معاه قاللي اوعي تحولي الخط لفاتورة انتي كده بتتحكمي في الكروت والفاتورة عليها ضربية مبيعات وبلاوي
انتي بتدرسي هنا قولتله أيوة انا في رابعة اداب انجليزي قاللي انجليزي حلو اوي بنتي اتخرجت معاها حقوق انجليش ومبروزة الشهادة وحطاها في المطبخ :) قولتله شكلي انا كمان هعمل كده
قاللي معاها دلوقتي عمر وحبيبة قلتلو ربنا يخليهم لها يارب ويبارك فيهم ، قاللي وانتي مش مخطوبة قولتله لأ لسه شوية قاللي خلصي دراستك براحتك وربنا يوفقك ورزقك مكتوبلك من قبل ما تتولدي ، انتي حبوبة وان شاء الله ربنا هيكرمك بعريس كويس قولتله شكرا ومشيت ،
بس بطريقة ما اسعدني كلامه وافتكرت الجملة المنسية اللي كتباها في أول كشكول المحاضرات " علمت ان رزقي لن يأخذه غيري ف اطمئن قلبي " مع احساسي ان جدي اللي بيكلمني الله يرحمه

شوفت سوبر ماركت قدامي قلت هشتري منه لبن بالشوكولاته وبرغم ان المحل فيه كل حاجة الا اني ملقيتش اللبن بالشوكولاته :) فجبت شيتوس وعصير والحمد لله روحت البيت بسلام ، فتحت الشيتوس واتخضيت لما لقيت السعرات الحرارية مكتوبة لكل عشرة جرام مش للشيتوس كله اللي عالأقل 100 جرام يا خبر عالخدعه أول مرة اخد بالي منها
السعرات الحرارية للعشرة جرام 234 ونص كالوري اضربوهم في 10 :) يعني مجرد كيس شيتوس بيزود 2 كيلو

رجعت البيت بفتح الكمبيوتر طلع عيني لغاية لما فتح :) بجد يوم غريب ، كل اللي بتمناه ان اليوم يعدي على خير وينصرف ويبطل يعملي مفاجأت مش لطيفة اكتر من كده

المواد الدراسية اللي بدرسها الترم ده

أدب امريكي American literature

أدب مقارن
comparative
literature
تحليل نصوص Text analysis

لغة عربية 400 صفحة وكلهم مقررين بقصائدهم وقصصهم ومنـــــــه له

مقال writing essay

ترجمة Translation

وأخيرا بما اني متميزة عن باقي الدفعة فرنساوي

قلقانة من الترم ده أوي ، مواده ..... مش قادرة أوصفها وهنمتحن في عز الحر
عالعموم كله خير ويارب الشهر ده واللي جاي يفوتوا على خير
وربنا يوفقنا جميعا سواء اللي بيمتحنوا او اللي يا بختهم خلصوا

--------------------------------------------------

ع الهامش : مقصرة في الرد على التعليقات بس مش ناسياها هرد عليهم ان شاء الله
ساسو سألتيني عن جيم رديت على سؤالك في تعليقات البوست

الأحد، 16 مايو، 2010

وتجمعنا الصدف يا عيني - عن عمر طاهر وأخرين-




بدأ الموضوع بإيميل جالي ع الفيس توك توك فتحت الايميل ولقيت مفاجأه - يمكن بالنسبة لغيري عادي بس بالنسبة لي مفاجأه-

الصيف اللي فات قضيته في قراءة كتب أنيس منصور وقرأت غادة الكاميليا ولباولو كويلو وشوية لماركيز وبالصدفة البحتة لفت نظري كتاب اسمه جر ناعم


الاسم غريب وشدني وعملت داون لود للكتاب والغريب اني وصلت لنص الكتاب أول مرة أقرأه ودي كانت اول مرة تحصل مع كتاب ، فضلت أقرأ من الساعة واحدة صباحا وفجأه لقيت نور النهار طلع وانا لسه مندمجة في الكتاب ، و ده ميمنعش ان كان في في الكتاب بعض المفردات اللي كانت بتخليني أذبهل قدامها

وبعدين بحثت عن كتب تانية لنفس ذات الكاتب وجبت كتاب شكلها باظت وعجبني برضه وبعدها قهوة وشيكولاتة ولأني بعشق الشوكولاته فقرأت الكتاب هو عبارة عن شعر وعجبني برضه أشعار فيه

يا ترى عرفتوا انا بتكلم عن مين ؟ بتكلم عن الكاتب الساخر عمر طاهر كان حفلة توقيع كتبه النهاردة في مكتبة بوكس اند بينز في المنصورة

هما في الايميل عالفيس توك توك كاتبين حفلة توقيع عمر طاهر مش عارفة مين اللي عايزين يوقعوه :)

المهم طبعا معرفتش انام كالعادة وبعدين كنت قلقانة من فكرة السفر لوحدي للمنصورة وخصوصا انها أول مرة أسافر لوحدي -جوه مصر- علما اني بتوه قدام بيتنا :)

بين دمياط والمنصورة حوالي 67 كيلو ، الميكروباصات بياخدوها في ساعة وانا باخدها بالكتكوتة في ساعتين ازاي معرفش :)


ركنت الكتكوتة وأخدت تاكسي للموقف بتاع الميكروباصات وكان في ميكروباصين ميكروباص مليان وميكروباص فاضي فيه واحدة بس ف رحت الميكروباص المليان على امل ان المي
كروباص مش هيستنى ناس كتير وهيبدأ الرحلة على طول ، لكن اللي حصل العكس :) الميكروباص الفاضي اتملا ومشي قبل الميكروباص اللي كنت فيه - اييييييييه دنيا-

سواق الميكروباص راااااااااايق وماشي بطيء أوي فرسني وبعدين لقى الكاوتش مهوي شوية فوقف عند بتاع كاوتشات زود الكاوتش وشوية ووقف في محطة غاز :) لو ركبت جمل كنت وصلت أسرع ، اللي عجبني اني كنت قاعدة جنب بنوتات طيوبين أوي وكانوا عمالين يتكلموا عن الامتحانات - لا حديث يعلو فوق صوت المعركة-

طبعا طول الطريق حاسة اني بحلم علشان مسافرة لوحدي ، مع ان العيال اللي أصغر مني وكلياتهم في محافظات تانية بيسافروا كل يوم :) بس هي حاجة جديدة عليا ودي متعة ان يبقى عندك 21 سنة بحالهم بتحس انك بقيت كبير ويعتمد عليك
طول الطريق بفتكر ذكريات سفري مع ماما وبابا - وهي ذكريات كتير لأننا رحالة -

وصلت الموقف بتاع طلخا الجديد في المنصورة وفي ثانية لقيت تاكسي ، ورحت على طول على بوكس اند بينز وكويس متوهتش المرة دي :) هيييييييييييييه لكن شفت حشد بره المكتبة ف اتوترت شوية وافتكرت اني نسيت أكل من الصبح - مع انه ميبانش عليا اني بنسى اكل - :)
فجبت عصير وبسكويت وحطيتهم في الشنطة


دخلت المكتبة ، متألقة كالعادة ومفيهاش ولا كتاب من اللي عايزاهم كلهم خلصانين :) لحقت أخر نسخة من قهوة وشيكولاتة وأخر نسخة من جر ناعم - قرأته قبل كده بس نسخة الكترونية - وكمان جبت رصف مصر والخيانة مشوار محرج لحد الحزن وكلهم لعمر طاهر - كنت حاسة اني مس
تلمة كتب المدرسة :)

لفترة حسيت بالوحدة ومفيش اماكن ، معظم الناس جايين جروبات وأصحاب مع بعضيهم وانا ALONE وفجأه لمحت حد ، وقعدت افتكر شوفته فين شوفته فييييييين فيييييييين انطقي يا ذاكرة فين في لقاء مدونين المنصورة مصطفى فك زنقة كان هناك ، بعدها بشوية ببص على باب المكتبة بالصدفة شفت عمر طاهر داخل ومعاه ولاد داخلين المكتبة مكنش يفرق كتير عنهم لكن عرفت ان هو عمر طاهر واتأخر 8 دقائق عن معاده

وبدأت الندوة وبدأ الحشد يبنوا الحيطة حيطة حيطة ومشوفتش أي حاجة من اول الندوة وبعدين قلت يعني انا مسافرة كل المسافة دي ولسه راجعه تاني لسفر علشان لا اسمع ولا أرى ولا اتكلم ، رحت لمسؤل المكتبة ولقالي مكان حلو في أخر المكتبة بس سمعت ورأيت والمفأجه اني كمان اتكلمت وانا مكنتش ناوية اتكلم أصلا ، بس عمر طاهر كان بيقول والجماعة اللي ورى دول معندهومش أي أسئلة :) والله كان عندي كتير بس بيطيروا وفي المواقف اللي زي دي بتحايل على صوتي يطلع وغالبا مبيطلعش

المهم سألته عن التدوين ورأيه في التدوين ؟ قاللي كلام كتير حلو عن التدوين وان في مواهب بجد بتطلع من التدوين زي رحاب بسام و غادة عبد العال ، بس ده ميمنعش ان في ناس كتير مدوناتها تهييس ، فقولتله بس ممكن نكتب حاجات شخصية ويبقى فيها قيمة وافكار - بيتهيألي انا بكتب بالطريقة دي - فقاللي أيوة دي حاجة كويسة جدا المهم ان اللي بيكتب يكون عنده حاجة يقدمها ، حاجة يضيف بيها للقارئ ..... الخ
انا مش فاكرة الكلام نصا انا بس فاكرة محتواه


وفي غيري سألوه عن برما - اللي متابع جريدة الدستور هيعرفه - المهم ان برما طلع شخصية خيالية ودي حاجة كنت متوقعاها


وقال كمان ان كتبه في الأول فشلت ودي حاجة تخليني ابقى واثقة ان تأجيل أول كتاب ليا قرار صح ، لأني مش ناوية انشر الكتاب الا لما اكون حباه جدا علشان لو لا قدر الله فشل مبقاش زعلانة لاني عملت حاجة بحبها
مع اني ومن غير غرور واثقة انه ان شاء الله هينجح بيكم قبل ما يكون بيا

عمر طاهر كمان قال احنا في زمن الأقزام ودي حاجة انا مقتنعة بيها ، المحدودين الموهبة بقوا عمالقة لكن كمان قال ان التاريخ هو اللي هيحدد مين بجد اللي كان عملاق ومين اللي هيمحيه الزمن
ويارب اكون واحدة من اللي الدنيا مش هتنساهم وتذكرهم بالخير ، امتى؟ الله اعلم ، ازاي؟ برضه الله اعلم


الوقت جري بسرعة جدا ولازم أسافر علشان متأخرش ومش ضامنة المواصلات ف رحت مرة تانية لواحد من المسؤلين في المكتبة ، وقولتله هو لسه على الندوة أد ايه قاللي عالأقل نص ساعة قولتله طيب انا مسافرة والمفروض اخد التوقيع دلوقتي على الكتب أعمل ايه ؟


قاللي : خلاص روحي قوليله انك مسافرة وخليه يوقع لك على الكتب وقد كان بعد ما انتظرت شوية واقتحمت الحشد ووقتها لقيت كمان المدونة العسولة مي حلم كان واتكلمنا شوية ، وبعد شوية استأذنت من الكاتب عمر طاهر انه يوقعلي على الكتب علشان هسافر وفعلا وافق وأخد الكتب والقلم بتاعي كمان وفضلوا في ايده نص ساعة :) وماما كانت بتتصل بيا كل 5 دقائق وبينهم مسجات :)

اخيرا وقعلي على الكتب وقاللي اوقعلك على ال4 كتب قولتله أيوة ياريت انا اتمنى

فوقع لي على الكتب وقلت مش هشوف التوقيعات الا لما ابعد عن المكتبة

اللي لفت نظري ان التوقيع كلمتين وبس :)وكمان مكتوب اسمي الأول بس مع اني قولتله اسمي وأسم العيلة

وكمان مردش على سؤالي ليه مفيش تعليقات القراء على مقالاته في صفحة جريدة الدستور عالنت :( مع اني تقريبا عارفة الاجابة

المهم عملت زي سندريلا لما اتأخرت وسيبت المكتبة وبعدما بعدت عن المكتبة قرأت التوقيعات وابتسمت منهم توقيع بيقول : - اسمي - وبعدين
فرصة سعيدة جدا :) والغريب ان التوقيع ده على كتاب الخيانة مشوار محرج لحد الحزن :) طب ازاي الكتاب فيه حزن وخيانة وازاي فرصة سعيدة
ده اكتر توقيع خلاني أبتسم

العربيات بتجري جدا في منطقة المشاية واللي عايز يعدي الطريق أحسنله يشرب ريدبول لأنه بيعطيك جوانح علشان تطير وتعدي للناحية التانية ، لقيت تاكسي بسهولة وكان السواق ومراته والعربية 128 وأول مرة اسمع الكلام الشعبي لايف
ولقيت سواق التاكسي بيوجهلي الكلام : يا انسة عاييه عشه ولا عشين ؟
انا بإذبهلال : نعم؟
عشه ولا عشييــــــن؟
انا برضه : - طبعا مش فاهمه في ايه- مين؟
سواق التاكسي : لو عايزة فكه يعني عشه ولا عشين
انا : - ااااااااه عشرة ولا عشرين - لأ شكرا معايا فكه

وصلت الموقف اللي بره المنصورة وطلعنا على طول وفي دمياط ركبت تاكسي علشان أوصل للكتكوتة ، سواق التاكسي من أكتر نماذج البشر اللي بحترمها ، شاب في العشرينات معاه بكالوريوس تجارة من جامعة حلوان ، كلامه راقي جدا وعنده حس دعابه رهيب ، وقولتله والله كويس انك مستنتش الوظيفة واشتغلت على طول ، قاللي ما هو ده مكتبي والسكرتيرة اسمها اسماء بس مش فاضية النهاردة :)
بجد فخورة ان في شاب في بلدي ما شاء الله متفائل كده وروحه مرحه كده ومستناش فرصة الشغل ، هو اللي عمل لنفسه فرصة شغل

الحمد لله اليوم كله كان حلو ، ربنا يحلي أيامنا كلها

شكرا ماما وبابا

شكرا بوكس اند بينز

شكرا عمر طاهر

شكرا ليكم كلكم وبصراحة يبقى بطل اللي يقدر يقرأ كل ده ويعلق كمان :)

الجمعة، 14 مايو، 2010

يا بكرة


دلوقتي بس أقدر أقول زي أغنية أم كلثوم : " اه كم أخشى غدي هذا وأرجوه اقترابا ، كنت أستدنيه لكن هبته لما اهابا "

بكرة المفروض أسلم مشروع قصة ليجيا اللي فات معاد تسليمه من أسبوع ومسلمتوش ليه؟ نقدر نقول سوء حظ

بكرة كمان هحاول أخلي الطفلة الخوافة اللي جوايا متظهرش وتغير رأيي

بكرة يارب يبقى يوم حلو

جمعة مباركة علشان النهاردة الجمعة وبكرة السبت :)

بالمناسبة وكلام ملوش علاقة بالموضوع خالص جبت اول امبارح كتاب عن اللغة اللي بحبها - ايطالي- وعرفت ان لاتيه يعني لبن وباللغة العربية الفصحى حليب ومن هنا نعرف ان اللاتيه قهوة باللبن ايطالية :)

الى هنا يتوقف الارسال لغاية بكرة اللي عايزاه يجي بقى وفي نفس الوقت مش عايزاه يجي :)

الاثنين، 10 مايو، 2010

عملت رياضة النهاردة ؟




دائما في اعلانات الشوكولاتة والايس كريم والمياه الغازية بأنواعها والسمنة والزيوت والوجبات السريعة والحلويات بيبقى فيها موديلز رفيعين وشيك وحلوين ومقطقطين ، طيب ليه بقى الناس بتتخن من الحاجات دي بجد ملهومش حق ما هما الموديلز زي الغزلان وبيعلنوا عن كل حاجة بتتخن ومش تخان خالص

نيجي بقى للحقيقة الناس بتشتري الشوكولات والحلويات والوجبات السريعة ، وبيحبوا كل حاجة بتسبب سمنة لأن طعمها دائما بيكون أحلى من الأكل الصحي الطازج و الخضروات والفواكة والأكل المسلوق واللي عالبخار
وفي ثقافتنا المصرية معظم الأكل دسم



بالنسبة لينا أهل بحري فعندنا لازم الرز يبقى كتير مع السمك والطحينة والسلطة والخضرة ومع ان السمك مشوي الا ان الرز بيتخن من النشويات اللي فيه ، ده غير السمك المقلي وباقي السي فود اللي المفروض مش بيتخن بس بنطبخه بطريقه تتخن العفريت




نيجي على باقي مصر معندهومش موضوع السمك ده كتير وأغلب الاوقات بيبقى مقلي مش مشوي ، لكن برضه عندهم أكلات تشيب الكتكوت -وفي بحري برضه في الاكلات دي بس الأساسي السمك- ، والاكلات دي زي المكرونة البشاميل والمحشي اللي اساسي كل أسبوع وباقي انواع المكرونات والمقليات والبوفتيك اللي اكيد مبقاش حد يعمله علشان اللحمة دلوقتي غير انها غالية كمان بيدبحوا حاجات تانية غير الحاجات المتعارف عليها ان لحومها بتتاكل

المهم يعني ثقافتنا في الأكل ملهاش حل وتتخن العفريت وفي الأخر نسأل نفسنا بنتخن ليه؟

وكمان ثقافة الرياضة برضه مش عندنا ، والمشكلة ان اللي بيعمل رياضة وبيبطلها بيتعب صحيا ونفسيا كمان
اخر مرة عملت فيها رياضة كنت في اعدادي وكنت في فريق كرة السلة ، وبعدين قريب رحت الجيم ولما اتكلمت عنه في المدونة في تعليقات قالولي مش بتروحي الجيم اضربي اللي يضايقك :)
فكرة الجيم هي أجهزة رياضيه مش اكتر لكن مش العاب قتالية زي الكونغو فو والكراتيه وغيرهم

امبارح رحت الجيم واتفاجئت بالأحجام اللي هناك ، بنوتات اوزانهم 150 و200 وكمان في المدرج من كام يوم شوفت بنوتة برضه تقريبا بنفس الوزن وسرحت شوية وكتبت عنها في كشكول المحاضرات
" مع اني مبحبش اتكلم على شكل حد ولا لبس حد ، لكن صعبتي عليا وعارفة انك بتعاني في صمت "

وموضوع الرياضة مش بيبقى سهل في الاول ، وعايز صبر


تاني مرة مشيت ع المشاية وقعت من عليها :) وعرفت بعد كده ان في بنوتات كتير غيري وقعوا من عليها وكمان حصلت لهم اصابات في وشهم وايديهم ورجليهم
ولغاية دلوقتي لسه بخاف اجري عالمشاية
لكن عالعموم انا كان ناقصني حاجة كبيرة في حياتي ولقيتها لما بدأت اعمل رياضة
، وجربوا تعملوا رياضة وقولولي احساسكم

الثلاثاء، 4 مايو، 2010

مفيش فايدة !!! مش هقدر اغمض عينيا


في فيلم مفيش فايدة لمصطفى قمر وبسمة وادوارد وغيرهم ، مصطفى قمر في الفيلم تعب شوية وكان بيشوف الناس زي ما هما من جوه يعني بيشوف جوهرهم ، المهم لما تعب راح لدكتور اعصاب واللي بيمثل دوره سمير غانم
فشاف الدكتور جزار - وهم كثر -

المهم من أسبوع كنت مع ماما عند دكتور انف واذن وحنجرة فغلطت وسألت الضاكطور سؤال عن الأنف فكلكعلي الدنيا وقاللي انتي مستنية ايه علشان تكشفي مستنية لما العمارة تقع - ده على اساس اني عند مهندس معماري مش ضاكطور - وقاللي شوية اعراض هي فعلا موجودة عندي وقاللي لازم تكشفي دلوقتي وانا مرضتش اكشف وياريتني استمريت في القرار ده

المهم فات اسبوع وانا بفكر في كلام عم الحج الضاكطور وعندي احساس قوي ان كل اللي قاله فراسة -ذكاء- مش اكتر
وقلت مش هخسر حاجة لما اكشف وخصوصا انه ادى لماما ادوية والحمد لله بدأت تتحسن شوية ف اما اشوف في ايه
ورحت النهاردة وبعد شوية انتظار دخلت عند الضاكطور وفوجئت انه كلكع لي الدنيا وقاللي عندك التهاب في الجيوب الأنفية - علشان بحط في الجيوب حاجات تقيلة علشان كده التهبت - ولازمن ولابندق اعمل أشعة علشان احتمال يبقى في عملية - يا مرك يا مهجة -
اه وكمان الأشعة عند دكتور معين - علشانها مافيا طبعا والدكاترة بيحبوا ينفعوا بعض وليهم نسبة مع بعض -

المهم رحت انا وماما عند عيادة الأشعة وكان قلبي مقبوض اوي من المكان وفي كمية ناس كتير اوي - شعب مصر كلهم بيعملوا اشعة -
بعد برضه شوية انتظار دخلت علشان الأشعة وما شاء الله الأشعة طلعت زي الscary movie
والضاكطور اللي عملي الأشعة كان متغاظ من الفك المفترس بتاعي طبعا وضغط عليه وكان نفسي اديلة بالبوكس في مناخيره علشان جيوبه الانفية تلتهب هو كمان

كنت متأكده من قبل ما اعمل الأشعة ان الضاكطور هيقوللي لازم عملية لكن بعدما عملت الأشعة لقيته ما شاء الله ما شاء الله بيقوللي مش عملية واحدة دول اتنين - سيادته بيستهبل- ومفيش علاج الا بالعملية ولازم تتعمل في القاهرة أو الشرقية وأفضل ع الأقل أسبوعين في المستشفى وانا لسه على امتحاناتي اصلا شهر !

اللي خلاني حاسة اني ضعيفة اوي لما بيوصفلي العملية هتكون ازاي - عملية في عينه -
هيكون هو ودكتور التخدير ودكتور مساعد و3 دكاترة تانيين - ليه هي حفلة ولا ايه - كل دول في أوضة العمليات !
ده غير ان التخدير بيكون كامل ! اذا كان انا بكره التنويم بالايحاء في التنمية البشرية يبقى هسمح اني ابقى لوحدي في مكان معرفوش ومع ناس معرفهاش مع عملية في مناخيري اللي هو في وشي ! وانا مش حاسة بالدنيا

طبعا شرح لي حالة الجيوب الأنفية ع الأشعة فرديت عليه بتلقائية : هو كله بايظ كده مفيش حاجة سليمة :)
لأ وايه وهو بيشرح بيقولي دي صورة أشعة مريض سليم
قولتله : مريض سليم :)
قاللي : ايوة
قولتله : يعني مريض ولا سليم
قاللي : ايوة سليم يعني
انا اعمل عملية عند ضاكطور بيقوللي مريض سليم بيهزر طبعا


من المؤسف ان الطب يتحول لتجارة بس اشمعنى الطب يعني ما كله بقى تجارة حتى الدين بقوا بيتجاروا بيه والغلبان في بلدنا بيموت
وحسبي الله والله العظيم :)

وياريتني ما كشفت ، انا اللي غلطانه بجد لأنه خلى مودي منيل اكتر ما هو
وهو وليجيا عليا منه له منــــــــه لــــــــــه

السبت، 1 مايو، 2010

مستاءة

حاجات كتير كنت فاكرة انها هتتغير لما أكبر ، حاجات كتير كنت حباها ومصدقاها ولما كبرت عرفت انها مش كده

كنت فاكرة لما اكبر هعرف اختار ومش هضطر للمجاملة او للنفاق الاجتماعي اللي كل الدنيا ماشية بيه !

دلوقتي مش هبقى حريصة ان كلامي يبقى مرتب ومفهوم انا هكتب كل اللي جوايا

هي ليه الدنيا مكلكعه كده وفي غيوم كتير فيها مش واضحة وكل واحد فيها مش بيعبر عن احساسه صح بيحب يبقى بيحب بيكره يبقى خلاص بيكره

ليه نهاية القصص الواقعية مش زي القصص اللي اتربينا عليها واحنا صغيرين مش النهايات السعيدة

ليه كذا واحدة وواحد يقولولي ايوة يا عم اتخرجتي ( مع ان لسه قدامي شهرين عالتخرج )
وهتسافري وتشتغلي على طول علشان دراستك مجال شغلها كتير ! نبرة الصوت نفسها مش مريحة الكلام بالطريقة دي شبه الحسد أكتر من التشجيع

هما مش واخدين بالهم ان حتى لو حصل واشتغلت فالشغل ده مش حاجة مريحة ، يعني مش هروح اخر الشهر البنك وأقبض المرتب وخلاص

شغل يعني كورسات كتير في اللغة والكمبيوتر والتنمية البشرية لازم اخدها بعد التخرج

شغل يعني انترفيوهات وامتحانات في الأول

شغل يعني مدة اختبار في الأول

شغل يعني تعب وصحيان بدري

شغل يعني مسؤلية

شغل يعني مجتمع كامل فيه الكويس وفيه الوحش واللي مش هيبقى طايقني ، اللي بيحبني واللي بيحقد عليا


وسفر يعني غربة

سفر يعني حرمان من كل مكان بحبه في مصر من النيل ومن المكتبة ومن راس البر

سفر يعني عزلة

سفر يعني تعامل مع جو تاني وناس تانية وحياة تانية

سفر بره مصر يعني بكون سفيرة لبلدي واي حاجة محسوبة عليا

سفر يعني رمضان بره مصر والعيد بره مصر بكل مظاهرهم واحتفالاتهم

سفر يعني حياة عملية مفيش فيها دفا كتير زي اللي بحسه في بيتنا في مصر

سفر يعني بسيب الأوضة بتاعتي بكل تفاصيلها ولعبها وأثاثها وديكورها وطاقتها اللي عارفاني وعارفاها من 21 سنة

سفر يعني أيام بتفوت بطيئة اوي وحنين

سفر يعني حاجات كتير ميحسهاش الا اللي بره بلده

السفر في مميزات بس مش زي ما الناس فاكرة انهم بيسافروا يلاقوا الفلوس في الشارع

وبعدين أنا عايزة اعرف غلطت في ايه لما بسأل ازاي ممكن اعمل ماستر

ايه المشكلة لما أكون طموحة !

دائما بيحبطوني

حتى زميلة من زميلاتي قالتلي يختي اتجوزي واقعدي في البيت بلا ماستر بلا نيلة

يعني حتى لو بسأل من باب العلم بالشيء ليه مفيش تشجيع ولا البنت في مجتمعنا طموحها عيب ولا ايه

ليه كل ما بحس ان المسافة بيننا قربت بحس اننا برضه بنبعد تاني ! انا خايفة ومستاءة

على فكرة مفيش مشكلة اني اكرر كلامي حتى لو كررته مليون مرة والمفروض انك تسمعني لو عايزني أسمعك

توقيع مواطنة مصرية سعيدة بشقائها على رأي الكاتب بلال فضل